التعليم الالكتروني الاسس والتطبيقات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

التعليم الالكتروني الاسس والتطبيقات

مُساهمة  صابرين عطية محمود كرات في الخميس ديسمبر 19, 2013 7:18 pm

يتسارع نمو شبكة الإنترنت بصورة سريعة ، حيث أوجدت هذه الشبكة بنية تكنولوجية تحتية خدمت وغطت العالم بأسره ، ومن وجهة نظر اقتصادية ؛ لم تعد شركات البرمجيات العالمية تهتم بالتنافس حول البرمجيات التعليمية ، بل أصبح التنافس بينها متعلقا بتطوير البرمجيات التي تخدم شبكة الإنترنت . لذلك أصبح الاهتمام الآن موجَّها نحو هذه الشبكة وابتكار طرق ووسائل لتحسينها ، وتطويرها ، حيث جعلت من العالم أسرة الكترونية .

وقد أكد على هذه الاهميه كلا من :

Ellsworth, 1994)-1) حيث قال "انه من المفرح جدا للتربويين ان يستخدموا شبكة الانترنت التى توفر العديد من الفرص للمعلمين وللطلاب على حد سواء بطريقه ممتعه ".

2-Watson , 1994 ,P:41)) فقال " تُعد وسائل الاتصالات الحديثه من اهم الادوات التى استخدمتها فى التدريس".

3- ( throw ,1998) فقال " إن الانترنت سوف يؤدى عملا كبيراَ فى تغيير الطريقه التعليميه المتعارف عليها فى الوقت الحاضر وبخاصه فى مراحل التعليم الجامعى والعالى ".

4- (Jacobson, 1993) اكد ان المعلمين لديهم القناعه التامه ان استخدام التقنيه يساعد فى تعليم الطلاب وتحصيلهم واكد ان استخدم البريد الالكترونى فى البحث والاتصال يساعد على توفير الوقت لدى الطلاب وان معظم اساتذة الجامعات لا يرغبون فى تخصيص الوقت الكافى لاستخدام التقنيه داخل الفصل الدراسى.



أهمية استخدام الانترنت في التعليم

يرى ويليامز (1995 ) أن هناك أربعة أسباب تجعلنا نستخدم الانترنت في التعليم هي :

(1) الانترنت مثال واقعي للقدرة على الحصول على المعلومات من مختلف أنحاء العالم.
(2) تساعد الانترنت على التعليم التعاوني الجماعي وذلك باستخدام طريقة العمل الجماعي بين الطلبة، حيث يقوم كل طالب بالبحث في قائمة معينة ثم يجتمع الطالب لمناقشة ما تم التوصل إليه مع زملاءه.
(3) تساعد الانترنت على الاتصال بالعالم بأسرع وقت وبأقل تكلفة.
(4) تساعد الانترنت على توفير أكثر من طريقة في التدريس ، فهي بمثابة مكتبة كبيرة تتوافير فيها جميع الكتب والبرامج التعليمية بمستويات مختلفة.
(5) إمكانية الوصول إلى عدد أكبر من الجمهور والمتابعين في مختلف العالم.
(6) سرعة تطوير البرامج مقارنة بأنظمة الفيديو والأقراص المدمجة.
(7) سهولة تطوير محتوى المناهج والمعلومات الموجودة عبر الإنترنت.
(Cool تغيير نظم وطرائق التدريس التقليدية مما يساعد على إيجاد فصل مليء بالحيوية والنشاط.
(9) إعطاء التعليم الصبغة العالمية والخروج من الإطار المحلي.
(10) سرعة التعليم وبمعنى آخر فإن الوقت لمخصص للبحث عن موضوع معين باستخدام الانترنت يكون قليلا مقارنة بالطرق التقليدية.
(11) الحصول على آراء العلماء والمفكرين والباحثين المتخصصين في مختلف المجالات في أي قضية علمية.
(12) سرعة الحصول على المعلومات.
(13) وظيفة المعلم في الصف تصبح بمثابة الموجّه والمرشد وليس الملقي
(14) إيجاد فصل بدون حوائط
أهم المزايا التربوية من استخدام شبكة الإنترنت في التعليم



1- توفر فرصة تعليمية غنية وذات معني :

فالطلبة يتحكمون بمدي تقدمهم الأكاديمي ، ويشاركون رؤيتهم وتجاربهم مع الآخرين

2- مساعدة المتعلمين لتحقيق الأهداف التعليمية الآتية :

§ تطوير التفكير الخلاق والإبداعي

§ تنمية إستراتيجيات حل المشكلات

§ تنمية مهارات التفكير العلمي

§ تحقيق التعلم طويل الأمد

3- تطور مهارات الطلبة على مدي أبعد من مجرد تعلم محتوي التخصص

إن ما يميز طلبة هذا العصر هو قدرتهم على اكتساب مهارات مثل ( التواصل الجيد ، التفكير الناقد ، حل المشكلات )

4- الوفرة الهائلة في مصادر المعلومات مثل :

§ أدلة وفهارس البحث على الشبكة

§ الكتب الالكترونية

§ الدوريات

§ الموسوعات

§ المواقع التعليمية

5- المتعة في التعلم :

البحث عن المعلومات في داخل الشبكة يوفر جوا من المتعة أكثر من طرائق البحث في الكتب ، ففيها أصوات ، وصور متحركة ، وأنماط مختلفة من العروض ، كما إن تبني الإنترنت في التعليم يدعم تعلم الطلبة ، ويزيد من دافعيتهم للتعلم .

6- الخدمات الكثيرة للشبكة :

توفر الشبكة العنكبوتية بشكل كامل اندماج نظم الوسائط المتعددة في الشبكة ، وإمكان وصول أي طالب أو معلم أينما كان في العالم ، وفي أي وقت إلى هذه الشبكة ، واستخدام أوساط عديدة للتعلم ( النص المكتوب ، النظم الصوتية ، النظم المرئية الفيديوية ، النظم المحو سبة ) .

7- تقليل التجريد والاقتراب من الملاحظة الحسية :

هذا ما قامت به جامعة بوسطن بالفعل ، إذ عملت برمجيات تفاعلية لطلاب المدارس الثانوية تعرض محاكاة تفصيلية للظواهر الكيميائية ، مثل : ( ذوبان جزيئات الملح في الماء ، أو تفاعل الأحماض مع القواعد ، أو أن يتعاملوا بصريا مع المعلومات ليشاهدوا مثلا خرائط الطقس بناء على صور أقمار صناعية مبنية على نموذج لظروف إرصادية افتراضية ، ........ الخ )

8- متابعة الطلاب ومتابعة تأخرهم الدراسي :

وذلك عن طريق اللجوء إلى شركة الاتصالات المحلية لإيجاد شبكة خاصة متعددة الوسائط من الحواسيب الشخصية ، تربط الطلاب في فصول الدراسة والمعلمين وإدارة المدرسة ومنازل الطلاب ، وربط هذه الأجهزة بشبكة الانترنت ، مع توجيهات المعلمين لطلابهم واتصالهم بأولياء أمور هؤلاء الطلاب عن طريق الشبكة أيضا ، ثم توسع نطاق البرنامج ليشمل كل الصفوف الدراسية في المدرسة .

9- العالمية في التعليم :

إن التعلم بواسطة الانترنت يوفر بيئة تعليمية غير مقتصرة على غرفة الصف أو على زمن معين ، كما يمكن للمعلم وضع المادة العلمية على الشبكة ، ويستطيع الطلاب الحصول على هذه المادة في أي مكان أو زمان .

10- عمل جديد للمعلم :

توفر شبكة الانترنت فرصة تطوير مهني وأكاديمي كبيرة للمعلم بواسطة الاشتراك في المؤتمرات الحية من خلال البريد الالكتروني أو شبكة الاتصال المباشر ، والحوار بين الأكاديميين بحيث يبقي على اتصال بالتطورات الأكاديمية الحاصلة في العالم .

11- تطوير مفهوم التعلم الفردي :

للشبكة العالمية أثر فعال في تطوير مفهوم التعلم الفردي ، فقد وفرت الانترنت وسائل جديدة أمام الطالب للحصول على معلومات لا تتوافر لدي المتعلمين بالقاعات الدراسية في التعليم الجماعي ، ومن خلال حصول الطالب على تلك المعلومات بمجهوده الفردي تكونت بيئة تعليمية جديدة ، يتم من خلالها مشاركة الطالب لأصدقائه ومعلميه في مناقشة تلك المعلومات والتباحث حولها بهدف تبادل الخبرات التعليمية وتعميمها .

12- العلاقات العالمية :

حيث يقوم الطلاب بتكوين أقران لهم من جميع دول العالم ، وخاصة من المعنيين في نفس المجال .

صابرين عطية محمود كرات

المساهمات : 3
تاريخ التسجيل : 19/12/2013

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى